روسيا تكشف عن عدد الشركات الأجنبية التي وافقت على سداد ثمن الغاز الروسي بالروبل
روسيا تكشف عن عدد الشركات الأجنبية التي وافقت على سداد ثمن الغاز الروسي بالروبل

كشف نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك عن عدد الشركات الأجنبية التي وافقت على سداد ثمن الغاز الروسي بالروبل، وذلك بناء على مطالب موسكو بعد أن فرض الغرب عقوبات عليها.

وأشار نوفاك إلى أن نحو نصف العملاء الأجانب التابعين لشركة "غازبروم أكسبورت" (ذراع التصدير لشركة "غازبروم") قد فتحوا حسابات بالروبل لسداد ثمن الغاز الروسي، وذلك من أصل 54 عميل للشركة الروسية.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي، في كلمة خلال مشاركته في الماراثون التعليمي "آفاق جديدة" اليوم الخميس، إن القائمة النهائية للمشترين الذين تحولوا إلى دفع ثمن الغاز بالروبل ستكون معروفة في الأيام المقبلة.

وأشار إلى أن التحول إلى الروبل في مبيعات الغاز لدول الغرب كان ضروريا وإجباريا، وذلك بهدف الحفاظ على عائدات تصدير الوقود الأزرق.

وعن تداعيات رفض الاتحاد الأوروبي للنفط الروسي، أشار نوفاك، إلى أن السوق العالمية ستشهد إعادة لتوزيع لإمدادات النفط في حال اتخذ الاتحاد هذه الخطوة، حيث سترسل روسيا نفطها إلى أسواق أخرى.

وأشار نوفاك، إلى حدوث تعاف في إنتاج النفط بروسيا بعد تراجعه الشهر الماضي، وقال إن إنتاج النفط في روسيا تراجع بواقع مليون برميل يومياً في شهر أبريل الماضي.

وأضاف أن إنتاج الخام في روسيا تعافى في شهر مايو الجاري، إذ نما بمقدار 200-300 ألف برميل يوميا (مقارنة بشهر أبريل 2022).

كذلك أشار إلى أنه من المتوقع أن يستمر إنتاج الخام في روسيا في النمو في شهر يونيو المقبل (2022).

وبعد فرض الدول الغربية عقوبات على روسيا، طال التحفظ على جزء من احتياطيات روسيا الدولية، أعلنت موسكو عن تحويل مدفوعات الغاز بالنسبة للدول غير الصديقة إلى الروبل، وذلك لضمان استلام ثمن الغاز المورد.

وبموجب مرسوم رئاسي روسي يتوجب على الشركات الأوروبية من الدول غير الصديقة فتح حسابين في بنك "غازبروم بنك" الأول باليورو والثاني بالعملة الروسية الروبل.

وستقوم الشركات الأوروبية بتحويل ثمن الغاز الروسي باليورو فيما سيقوم "غازبروم بنك" بتحويل أموال اليورو في بورصة موسكو إلى الروبل الروسي ومن ثم إرسالها إلى شركة "غازبروم".

أخبار دولية

المصدر: متابعات

الخميس 19 أيار , 2022 03:42
تابعنا على
أخبار ذات صلة
الأحدث

من نحن

موقع من المحيط إلى الخليج، موقع إخباري تحليلي إلكتروني باللغة العربية، تأسس في اكتوبر 2021، يتناول الأخبار والأحداث العربية والدولية مع تركيز على بؤر التوتّر الساخنة في مختلف المناطق. يختص بكل ما يجري في الخليج والجزيرة العربية والشرق الوسط وفلسطين المحتلة وشمال إفريقيا سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، فضلاً عن أخبار العالم.

من المحيط إلى الخليج - جميع الحقوق محفوظة © 2022